×
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

مرئيات المصلح / خزانة الفتاوى / نكاح / صفة العدل بين الزوجات

مشاركة هذه الفقرة WhatsApp Messenger LinkedIn Facebook Twitter Pinterest AddThis

صفة العدل بين الزوجات السؤال:  كيف يكون العدل بين الزوجات؟ الجواب: موضوع العدل يحتاج إلى نوع تحرير وضبط؛ لأنه من جهة التطبيق يعتريه إشكالات كبيرة، وعوائق كثيرة، وقد قال الله تعالى: ﴿ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو حرصتم﴾+++النساء:129.---، ولكن ليس هذا مسوغا للإهمال وترك العدل، إنما أخبر الله جل وعلا بذلك؛ ليجتهد الإنسان في تحقيق العدل، ولذلك قال سبحانه وتعالى: ﴿فلا تميلوا كل الميل فتذروها كالمعلقة﴾+++النساء: 129.---، فيجتهد في العدل بينهما في قدر الإقامة والنفقة على حسب طاقته، فمثلا إذا لم يكن له إجازة في السنة إلا شهر واحد، وله زوجتان كل واحدة في مدينة، ولا يستطيع أن ينقل إحداهما إلى مدينة الأخرى، فيجب عليه أن يفعل ما يستطيع من العدل، فيقسم بينهما إجازته إن أمكن، فإن جلس الإجازة كلها عند واحدة، فيجب عليه أن يعوض الأخرى بنفس المدة، ومن أسباب طيب العشرة بين الأزواج هو حسن الكلام، والعرب تقول: الابتسامة خير من القرى، وإذا كان الإنسان عنده حسن معاملة ومعاشرة، فإنها تغطي جوانب قصوره الأخرى، والله أعلم.

المشاهدات:4749

صفة العدل بين الزوجات

السؤال: 

كيف يكون العدل بين الزوجات؟

الجواب:

موضوع العدل يحتاج إلى نوع تحرير وضبط؛ لأنه من جهة التطبيق يعتريه إشكالات كبيرة، وعوائق كثيرة، وقد قال الله تعالى: ﴿وَلَنْ تَسْتَطِيعُوا أَنْ تَعْدِلُوا بَيْنَ النِّسَاءِ وَلَوْ حَرَصْتُمْ﴾النساء:129.، ولكن ليس هذا مسوِّغا للإهمال وترك العدل، إنما أخبر الله جل وعلا بذلك؛ ليجتهد الإنسان في تحقيق العدل، ولذلك قال سبحانه وتعالى: ﴿فَلَا تَمِيلُوا كُلَّ الْمَيْلِ فَتَذَرُوهَا كَالْمُعَلَّقَةِ﴾النساء: 129.، فيجتهد في العدل بينهما في قدر الإقامة والنفقة على حسب طاقته، فمثلًا إذا لم يكن له إجازة في السنة إلا شهر واحد، وله زوجتان كل واحدة في مدينة، ولا يستطيع أن ينقل إحداهما إلى مدينة الأخرى، فيجب عليه أن يفعل ما يستطيع من العدل، فيقسم بينهما إجازته إن أمكن، فإن جلس الإجازة كلها عند واحدة، فيجب عليه أن يعوض الأخرى بنفس المدة، ومن أسباب طيب العشرة بين الأزواج هو حسن الكلام، والعرب تقول: الابتسامة خير من القِرى، وإذا كان الإنسان عنده حسن معاملة ومُعاشرة، فإنها تغطي جوانب قصوره الأخرى، والله أعلم.

الاكثر مشاهدة

3. لبس الحذاء أثناء العمرة ( عدد المشاهدات91379 )
6. كيف تعرف نتيجة الاستخارة؟ ( عدد المشاهدات87208 )

مواد تم زيارتها

التعليقات


×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف