×
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

مرئيات المصلح / خزانة الفتاوى / اللباس والزينة / لبس المرأة للبنطال عند أولادها

مشاركة هذه الفقرة WhatsApp Messenger LinkedIn Facebook Twitter Pinterest AddThis

السؤال: ما حكم لبس المرأة البنطال أمام أبنائها في المنزل فقط؟ الجواب: البنطال إذا كان واسعا غير مجسم للعورة، ولا مبديا للمفاتن، فلا أرى أنه ممنوع، إلا إذا كان في وسط يمنع هذا، فينبغي مراعاة الذوق العام والوسط الاجتماعي، فإن هذا مما ينبغي للمؤمن أن يلاحظه حتى لا يشذ، أما إذا كان مجسما للعورة أو مبديا للمفاتن، فهذا لا فرق فيه بين الأبناء وبين غيرهم؛ لأن الواجب الستر، وأنا أحذر النساء من الأمهات والأخوات والبنات من التساهل في هذا الأمر، لاسيما مع شيوع هذا الانحراف الذي دب إلى نفوس بعض الناس، حتى ربما بعضهم قد تتعلق نفسه ببعض محارمه، وكثير من الإشكالات الموجودة في هذا الجانب، هو ناتج عن التساهل في جانب الحشمة، والتراخي في جانب الاحتياط والحفظ للعورات، فينبغي لنا ألا نهون هذا الشأن؛ لأن بعض النساء تقول: هذا أخي! هذا أبي! هذا عمي! ثم تقع الطامة! وعند ذلك لا ينفع الندم، والله أعلم.

المشاهدات:12731

السؤال:

ما حكم لبس المرأة البنطال أمام أبنائها في المنزل فقط؟

الجواب:

البنطال إذا كان واسعًا غير مجسم للعورة، ولا مبديًا للمفاتن، فلا أرى أنه ممنوع، إلا إذا كان في وسط يمنع هذا، فينبغي مراعاة الذوق العام والوسط الاجتماعي، فإن هذا مما ينبغي للمؤمن أن يلاحظه حتى لا يشذ، أما إذا كان مجسمًا للعورة أو مبديًا للمفاتن، فهذا لا فرق فيه بين الأبناء وبين غيرهم؛ لأن الواجب الستر، وأنا أحذر النساء من الأمهات والأخوات والبنات من التساهل في هذا الأمر، لاسيما مع شيوع هذا الانحراف الذي دب إلى نفوس بعض الناس، حتى ربما بعضهم قد تتعلق نفسه ببعض محارمه، وكثير من الإشكالات الموجودة في هذا الجانب، هو ناتج عن التساهل في جانب الحشمة، والتراخي في جانب الاحتياط والحفظ للعورات، فينبغي لنا ألا نهون هذا الشأن؛ لأن بعض النساء تقول: هذا أخي! هذا أبي! هذا عمي! ثم تقع الطامة! وعند ذلك لا ينفع الندم، والله أعلم.

المادة السابقة
المادة التالية

الاكثر مشاهدة

3. لبس الحذاء أثناء العمرة ( عدد المشاهدات89297 )
6. كيف تعرف نتيجة الاستخارة؟ ( عدد المشاهدات86848 )

مواد تم زيارتها

التعليقات


×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف