×
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو

نموذج طلب الفتوى

لم تنقل الارقام بشكل صحيح
مشاركة هذه الفقرة WhatsApp Messenger LinkedIn Facebook Twitter Pinterest AddThis

الأصل في خرم الأذن للحلية أو التزين الجواز؛ لقول الله تعالى: ﴿أومن ينشأ في الحلية وهو في الخصام غير مبين﴾+++[الزخرف: 18]---، لكن من الفقهاء من كرهوا ذلك؛ لما فيه من الألم والأذى، لكن هذا ألم يسير، وفيه مصلحة للمرأة، من حيث التجمل والتزين، وأما مسألة هل يباح لها أكثر من خرم؟ فالأصل الإباحة، ما لم يكن هناك ما يمنع منه، كتشبه بديانة منحرفة، كالهندوس أو غيرهم، والله أعلم.

تاريخ النشر:السبت 24 ربيع الأول 1435 هـ - الاربعاء 22 أكتوبر 2014 م | المشاهدات:3232

الأصل في خرم الأذن للحلية أو التزين الجواز؛ لقول الله تعالى: ﴿أَوَمَنْ يُنَشَّأُ فِي الْحِلْيَةِ وَهُوَ فِي الْخِصَامِ غَيْرُ مُبِينٍ﴾[الزخرف: 18]، لكن من الفقهاء من كرهوا ذلك؛ لما فيه من الألم والأذى، لكن هذا ألم يسير، وفيه مصلحة للمرأة، من حيث التجمل والتزين، وأما مسألة هل يباح لها أكثر من خرم؟ فالأصل الإباحة، ما لم يكن هناك ما يمنع منه، كتشبه بديانة منحرفة، كالهندوس أو غيرهم، والله أعلم.

المادة السابقة
المادة التالية

الاكثر مشاهدة

6. كيف تعرف نتيجة الاستخارة؟ ( عدد المشاهدات63180 )
11. أعمال يمحو الله بها الذنوب ( عدد المشاهدات53260 )
12. قراءة سورة البقرة لجلب المنافع ( عدد المشاهدات52894 )

مواد مقترحة

366. Jealousy