×
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

مرئيات المصلح / خزانة الفتاوى / تفسير / أيهما أفضل حفظ القرآن أم تلاوته

مشاركة هذه الفقرة WhatsApp Messenger LinkedIn Facebook Twitter Pinterest AddThis

السؤال: ما الأفضل؛ تلاوة القرآن أم حفظه أم مراجعته؟ الجواب: الأفضل هو حفظه بالتأكيد، ثم تثبيته وتعاهده بالمراجعة، وإلا فلا فائدة من الحفظ ثم الإهمال، فالحفظ يقتضي المراجعة، والمراجعة تقتضي التلاوة، وبالتالي أعلى المراتب وأجمعها الحفظ؛ لأنه سيجمع بين الحفظ والتلاوة، وإذا كان لا يستطيع أن يحفظ إلا قدرا يسيرا، فليحرص على مراجعة حفظه، وليقرأ من بقية المصحف ما يسر الله له. والقرآن مبارك، لا سيما لمن أقبل عليه طالبا الهدى؛ فإن الله لا يضيعه، فمن أقبل على القرآن يبحث عن الهداية فإنه سيجدها، قال الله تعالى في محكم كتابه: {إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم}+++سورة الإسراء من الآية 9---في كل شيء، لمن تلاه بتدبر وفهم، وصدق القائل: فتدبر القرآن إن رمت الهدى ... فالحق تحت تدبر القرآن كل الحق والهداية تحت تدبر القرآن، نسأل الله أن يعيننا على ذلك.

تاريخ النشر:الخميس 29 ربيع الأول 1435 هـ - الاربعاء 22 أكتوبر 2014 م | المشاهدات:13044

السؤال:

ما الأفضل؛ تلاوة القرآن أم حفظه أم مراجعته؟

الجواب:

الأفضل هو حفظه بالتأكيد، ثم تثبيته وتعاهده بالمراجعة، وإلا فلا فائدة من الحفظ ثم الإهمال، فالحفظ يقتضي المراجعة، والمراجعة تقتضي التلاوة، وبالتالي أعلى المراتب وأجمعها الحفظ؛ لأنه سيجمع بين الحفظ والتلاوة، وإذا كان لا يستطيع أن يحفظ إلا قدرًا يسيرًا، فليحرص على مراجعة حفظه، وليقرأ من بقية المصحف ما يسر الله له.

والقرآن مبارك، لا سيما لمن أقبل عليه طالبًا الهدى؛ فإن الله لا يضيعه، فمن أقبل على القرآن يبحث عن الهداية فإنه سيجدها، قال الله تعالى في محكم كتابه: {إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يِهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ}سورة الإسراء من الآية 9في كل شيء، لمن تلاه بتدبر وفهم، وصدق القائل:

فتدبر القرآن إن رُمْتَ الهدى ... فالحق تحت تدبُّر القرآن

كل الحق والهداية تحت تدبر القرآن، نسأل الله أن يعيننا على ذلك.

الاكثر مشاهدة

6. كيف تعرف نتيجة الاستخارة؟ ( عدد المشاهدات63224 )
11. أعمال يمحو الله بها الذنوب ( عدد المشاهدات53277 )
13. قراءة سورة البقرة لجلب المنافع ( عدد المشاهدات53088 )

مواد مقترحة

365. Jealousy