×
العربية english francais русский Deutsch فارسى اندونيسي اردو

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الأعضاء الكرام ! اكتمل اليوم نصاب استقبال الفتاوى.

وغدا إن شاء الله تعالى في تمام السادسة صباحا يتم استقبال الفتاوى الجديدة.

ويمكنكم البحث في قسم الفتوى عما تريد الجواب عنه أو الاتصال المباشر

على الشيخ أ.د خالد المصلح على هذا الرقم 00966505147004

من الساعة العاشرة صباحا إلى الواحدة ظهرا 

بارك الله فيكم

إدارة موقع أ.د خالد المصلح

خزانة الأسئلة / نكاح / كذب المرأة على زوجها

مشاركة هذه الفقرة WhatsApp Messenger LinkedIn Facebook Twitter Pinterest AddThis

أنا متزوجة ولكني كثيرة الخلاف مع زوجي؛ وذلك أنني لي طبيعة عصبية شديدة، وأحاول جاهدة عدم الشجار معه لكنني دائمًا أكون الباديةَ، والحمد لله نويت أن أتوب وأكمل واجبي تجاهه، لكن في بعض الأوقات أتظاهر معه بالحب وأعامله بالحسنى فقط لأن الله أمر، بالرغم من أنني أكن له عكس ذلك في تلك اللحظات، فهل هذا حرام؛ أن أكذب على زوجي بمشاعري؟ وسؤال آخر جزاكم الله خيرًا: أمي ربة منزل، وفي الوقت نفسه تعمل مدرسة في إحدى المدارس، ولها دخل شهري، وهي تصرف على أمها وأخيها لأن حالتهما المادية ضعيفة، بالإضافة إلى الديون، لكن من غير علم زوجها، وعندما يسألها: أين صرفت المعاش الشهري تختلق له القصص من هنا وهناك وتكذب عليه، فهل هذا حرام؟ وتطلب مني أن أكذب على والدي أيضاً في أمور؛ كأن أقول لوالدي: إني أريد طعامًا معينًا، فيجلبه لي والدي إلى بيت زوجي، وأدفع له ثمنه (وتكون أمي قد أعطتني المال) وبعدها أرسله لأم والدتي، وكل هذا من غير علم والدي، ولكن المال لأمي، فهل هذا حرام؟ وجزاك الله خيرًا لأنك تجيب عن أسألتنا بسرعة.

المشاهدات:7275

السؤال

أنا متزوجة ولكني كثيرة الخلاف مع زوجي؛ وذلك أنني لي طبيعة عصبية شديدة، وأحاول جاهدة عدم الشجار معه لكنني دائمًا أكون الباديةَ، والحمد لله نويت أن أتوب وأكمل واجبي تجاهه، لكن في بعض الأوقات أتظاهر معه بالحب وأعامله بالحسنى فقط لأن الله أمر، بالرغم من أنني أكن له عكس ذلك في تلك اللحظات، فهل هذا حرام؛ أن أكذب على زوجي بمشاعري؟ وسؤال آخر جزاكم الله خيرًا: أمي ربة منزل، وفي الوقت نفسه تعمل مدرسة في إحدى المدارس، ولها دخل شهري، وهي تصرف على أمها وأخيها لأن حالتهما المادية ضعيفة، بالإضافة إلى الديون، لكن من غير علم زوجها، وعندما يسألها: أين صرفت المعاش الشهري تختلق له القصص من هنا وهناك وتكذب عليه، فهل هذا حرام؟ وتطلب مني أن أكذب على والدي أيضاً في أمور؛ كأن أقول لوالدي: إني أريد طعامًا معينًا، فيجلبه لي والدي إلى بيت زوجي، وأدفع له ثمنه (وتكون أمي قد أعطتني المال) وبعدها أرسله لأم والدتي، وكل هذا من غير علم والدي، ولكن المال لأمي، فهل هذا حرام؟ وجزاك الله خيرًا لأنك تجيب عن أسألتنا بسرعة.

الجواب

الحمد لله وصلى الله وسلم وبارك على رسول الله وعلى آله وصحبه.
أما بعد:
فإجابة عن سؤالك نقول وبالله تعالى التوفيق:
كذب المرأة على زوجها إذا كان إصلاحًا فإنه مما جاءت السنة بإباحته؛ ففي الصحيحين من حديث الزهري عن حميد بن عبد الرحمن، عن أم كلثوم بنت عقبة قالت: قال النبي صلى الله عليه وسلم : «لَيْسَ الْكَذَّابُ الَّذِي يُصْلِحُ بَيْنَ النَّاسِ». قال الزهري: ولم أسمع يرخص في شيء مما يقول الناس في الكذب إلا في ثلاث : الحرب، والإصلاح بين الناس، وحديث الرجل امرأته، وحديث المرأة زوجها.


الاكثر مشاهدة

2. جماع الزوجة في الحمام ( عدد المشاهدات45942 )
6. الزواج من متحول جنسيًّا ( عدد المشاهدات32230 )
7. مداعبة أرداف الزوجة ( عدد المشاهدات32058 )
10. حكم قراءة مواضيع جنسية ( عدد المشاهدات22548 )
11. حكم استعمال الفكس للصائم ( عدد المشاهدات22538 )
12. ما الفرق بين محرَّم ولا يجوز؟ ( عدد المشاهدات22523 )
15. وقت قراءة سورة الكهف ( عدد المشاهدات16863 )

مواد تم زيارتها

التعليقات

×

هل ترغب فعلا بحذف المواد التي تمت زيارتها ؟؟

نعم؛ حذف